حصيلة الاجرام بفاس في تزايد

سجلت الدوائر الأمنية الأربعة بمدينة  فاس خلال شهر يونيو الماضي حصيلة كبيرة من عملية من إيقاف وإلقاء القبض على 2037 شخصا منهم 487 كانوا يشكلون موضوع مذكرات بحث وطنية ومحلية، من أجل قضايا تتعلق بالسرقات، والضرب والجرح بواسطة السلاح الأبيض، وحيازة وترويج المخدرات، بما فيها الصلبة، وحمل السلاح الأبيض بدون سند قانوني، والنصب والاحتيال، وإصدار شيك بدون رصيد.

فقد مكنت من إلقاء القبض على 1550 شخصا في حالة تلبس بالشارع العام، من أجل قضايا تتعلق بالسرقات تحت التهديد بالسلاح الأبيض والعنف والخطف والنشل واستهلاك وترويج المخدرات في حالة تلبس بالشارع العام أو بعد مداهمة أوكارهم المحصنة؛ حيث تم حجز ما مجموعه 5 كيلوغرامات و445 غراما من مخدر الشيرا، و6 كيلوغرامات و157 غراما من مادة الكيف المعالج، و700 غرامات من مادة المعجون، و87 قرص هلوسة (القرقوبي)، و4 كيلوغرامات من مسحوق طابا، و4 غرامات من المخدرات الصلبة.

وفيما يخص الدراجات النارية فقد تم  إيقاف ووضع ما مجموعه 560 دراجة نارية بالمستودع البلدي، كونها لا تتوفر على الوثائق القانونية الخاصة بها وتخضع للبحث حول مدى استعمالها في ارتكاب جرائم سابقة.

وفي إطار محاربة المخالفات المتعلقة بقانون السير والجولان، تمكنت عناصر الأمن التابعة للقيادة العليا للهيئات الحضرية بولاية أمن فاس من توقيف 75 مخالفا لقانون مدونة السير في مجال النقل السري، وبالتالي وضع سياراتهم بالمحجر البلدي، رهن إشارة العدالة.

وموازاة مع التدخلات الأمنية نفسها، تمكنت عناصر الشرطة للفرقة السياحية، خلال الفترة ذاتها، من إيقاف 160 مرشدا سياحيا بدون رخصة، تم ضبطهم في حالة تلبس بمضايقة السياح الأجانب بمختلف الأماكن والممرات السياحية.

كمال العابدي // فاس

تعليق فيسبوك

.إضافة تعليق