لاعبو الرجاء رفضوا وعود الحكماء وإستمروا في الرفض !!!!

أحرق لاعبو الرجاء المتغيبون عن التداريب كل الأوراق و أكدوا رفضهم للمبادرات الرامية إلى دفعهم للإلتحاق بالفريق ما دامت مبنية على الوعود ، وكان ذلك جليا مساء الأحد عندما حضر رفاق الراقي إلى فندق في موعد حدده لهم الرؤساء الحكماء الثلاثة امحمد أوزال – الحاج عبد السلام حنات و أحمد عمور . وفي اللقاء مدته ساعتان تقريبا نصح المسيرون اللاعبين بإستئناف التداريب و الإلتحاق بافريق في التجمع بمدينة إفران وواعدوهم بتسوية نسبة منالمستحقات المرتبطة  بالموسم الماضي  عبر البنك في بحر الأسبوع الجاري مع العمل على توفير المتأخرات تدريجيا .
وبعد العرض الذي قدمه الحكماء طلب اللاعبون فترة للتداول بينهم و بعدها أعلنوا رفضهم للإقتراح في غياب ضمانات !!! وطلبوا الحصول على شيكات بها المبالغ التي تعهد الحكماء الثلاثة بتوفيرها وذلك قبل السفر إلى إفران . وأدرك الجميع أن التقة إنعدمت …. وغادر  اللاعبون الإجتماع بعد أن أعلنوا إستعدادهم للإلتحاق بالفريق إذا توصلوا بمستحقاتهم  و أنهم ملوا الوعود و عانوا منها خلال أكثر من ثلاثة مواسم !!! وبقي الحال على حاله ، الرجاء بدون مكتب مسير بسبب إستقالة جماعية لأعضاء المكتب و تخليهم عن الرئيس ، والفريق مبثور تقاطعه عناصر المجموعة التي حملت قميصه  الموسم الماضي .
محمد أبو سهل

تعليق فيسبوك

.إضافة تعليق