إحداث كليتين بكل من وزان وشفشاون

أفادت جريدة “أخبار اليوم”، في عددها الصادر ليومه الجمعة، أنه سيكون بإمكان أزيد من 13 ألف جامعي في إقليمي وزان وشفشاون، تفادي تحمل عناء السفر والإقامة في مدن طنجة أو تطوان، من أجل متابعة دراستهم الجامعية والعليا، وذلك في غضون السنتين القادمتين على أبعد تقدير، وذلك عقب مصادقة المجلس التدبيري لجامعة عبد المالك السعدي، على مشروعي إحداث كلية متعددة التخصصات بوزان وكلية للاقتصاد والتدبير بشفشاون، في إطار شراكة مع مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة.

وقال ذات المصدر، إن “المجلس سيعرض على أنظار أعضائه خلال دورة شهر مارس المقبل، الصيغة المقترحة للاتفاقية المبرمة بين مجلس جهة الشمال، ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر، قصد المصادقة عليها، وإحالتها على وزارتي المالية والداخلية”.

في غضون ذلك، تضيف الجريدة، أن مکتب دراسات تقنية وهندسية، شرع عمليا في إجراء دراسة على تراب القطعة الأرضية التي تم اقتناؤها وتخصيصها للوعاء العقاري الذي ستقام فوقه المؤسسة في إقليم شفشاون، في حين تم تحديد الوعاء العقاري لمشروع الكلية متعددة التخصصات في جماعة مصمودة غير بعيد عن مركز وزان سوی ب 5 کیلومترات.

تعليق فيسبوك

Comments are closed.