MFM Radio Live

إقليم الرحامنة.. ورشة حول فرص وآفاق تطوير السياحة الإيكولوجية

تارخ النشر 12 دجنبر 2020


أحمد بن اعيوش
التأم مهنيون في مجال السياحة الإيكولوجية ومسؤولون جهويون ومختلف الفاعلين في القطاع بمدينة ابن جرير بإقليم الرحامنة، في ورشة حول فرص وآفاق تطوير السياحة الإيكولوجية بالإقليم، تحت عنوان “أية سياحة إيكولوجية لإقليم الرحامنة”.
اللقاء المنظم بحر الاسبوع الجاري، حضوريا وعن بعد، بمبادرة من “مختبر الرحامنة ابتكار”، عرف مشاركة كل من مدير المركز الجهوي للاستثمار الفلاحي بمراكش آسفي، السيد ياسين المسفر، ورئيس الإدارة الجماعية للشركة المغربية للهندسة السياحية، السيد عماد برقاد، ورئيس المجلس الجهوي للسياحة بمراكش آسفي، السيد حميد بن طاهر، ومدير التواصل بجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية، السيد خالد بادو.
وبعد أن أبرز المشاركون مؤهلات إقليم الرحامنة التي تساهم بشكل كبير في تنمية السياحة الإيكولوجية بالإقليم، أكدوا على التحلي بإرادة قوة للدفع بالتشغيل والاستثمار، والتعاون والبناء والإقدام الجماعي من أجل تنزيل حلول جديدة وعروض تتماشى مع تطور الطلب وحاجيات المسافرين الوطنيين والأجانب، بهدف التأقلم مع آثار جائحة كوفيد-19، مشددين على أن الأزمة الصحية الناجمة عن فيروس كورونا المستجد قلبت جميع العادات رأسا على عقب، كما عبروا على أملهم الشديد بأن تعود الأمور إلى ماكانت عليه، وربما أحسن.
ومن بين المواضيع التي تم التركيز على مناقشتها في هذه الورشة، “استشارات المواطنين” و”تحليلات البيانات والتنمية المندمجة” و “ريادة الأعمال” و “المهن والتكوين”.

فتح الدردشة
تواصلوا معنا