الاتجار في المؤثرات العقلية يجر شخصين للقضاء

نجحت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة الدار البيضاء بناء على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، أمس الثلاثاء، في توقيف شخصين، أحدهما من ذوي السوابق القضائية، وذلك للاشتباه في تورطهما في قضية تتعلق بالحيازة والاتجار في المخدرات والمؤثرات العقلية.

وحسب بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، فقد تم توقيف المشتبه فيه الأول على مستوى محطة الأداء بالطريق السيار بمدينة بوزنيقة، عندما كان قادما من مدينة طنجة على متن سيارته الخاصة وهو في حالة تلبس بحيازة 8.000 قرص مخدر من نوع إكستازي، مضيفا أنه تم توقيف المشتبه فيه الثاني بمدينة الدار البيضاء، وذلك للاشتباه في كونه مالك الشحنات المخدرة المحجوزة.

وأضاف البلاغ، أنه جرى الاحتفاظ بالمشتبه فيهما تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، والتي تندرج في سياق الجهود المكثفة والمتواصلة التي تبذلها المصالح الأمنية لمكافحة قضايا الحيازة والاتجار في المخدرات والمؤثرات العقلية.

تعليق فيسبوك

Comments are closed.