التجمع الجمعوي للأحرار يكرم ثلة من الشخصيات الفاعلة

نظمت الجمعيات المدنية المنضوية تحت لواء شبكة التجمع الجمعوي للأحرار، يومه الأحد 17 مارس الجاري، بالمركب الثقافي بالدار البيضاء، أمسية ليلة العرفان للاعتراف بجهود في مجالات في مجال العمل الجمعوي، وتسليط الأضواء عليهم وعلى جهوداتهم المبذولة، تحت شعار « لا للنكران….. نعم لترسيخ ثقافة الاعتراف والعرفان ».

الأمسية التي كرمت 10 شخصيات فاعلة في المجتمع، تهدف حسب المنظمين إلى الإشعاع لجهودها، باعتبارها أعطت قيمة مضافة للمجتمع في مختلف المجالات، وخدمت الصالح العام، في العتمة والصمت دون أن يعلم بصنيعها المحمود أحد. و يقول خالد أفراراير رئيس اللجنة المنظمة للحدث: « يحز في النفوس أن ترى مجموعة من الفاعلين الذين قدموا الكثير للوطن من خلال جهودهم، كل في مجاله، مرمية في غياهب النسيان، في الوقت الذي يتمتع بعض ممن تجزم فئة كبيرة من المجتمع بأنهم لا يقدمون أي قيمة مضافة بشهرة واسعة … هذه الشخصيات اشتغلت بإخلاص وأمانة في صمت، وفي نكران للذات، والمهمة المنوطة بنا اليوم هي تحويل هذا النكران إلى عرفان وشكر، وهو أقل ما يمكن أن نقدمه لهؤلاء الأبطال » .

يذكر أن التجمع الجمعوي للأحرار، هي أول شبكة جمعيات تجمعية في المغرب، تضم أزيد من 68 جمعية نشيطة بالمملكة وتتبنى أهداف تطوعية ذات طابع اجتماعي ثقافي وتنموي .

سكينة العز

صحافية متدربة

تعليق فيسبوك

Comments are closed.