الحكومة تصادق على مشروع مرسوم يخص الاعمال السينمائية

صادق مجلس الحكومة  الأسبوع المنصرم، على مشروع المرسوم 2 -17- 373 الذي يقتضي تغيير وتتميم المرسوم المتعلق بتحديد شروط ومساطر دعم إنتاج الأعمال السينمائية ورقمنة وتحديث وإنشاء القاعات السينمائية وتنظيم المهرجانات السينمائية.

وأوضح بلاغ لوزارة الثقافة والاتصال – قطاع الاتصال أن هذا المرسوم يندرج في إطار ملاءمة مقتضياته مع قانون المالية لسنة 2016 من خلال مأسسة دعم الإنتاج السمعي البصري والسينمائي الأجنبي ووضع إجراءات تحفيزية من شأنها جذب الاستثمارات الأجنبية وتقوية الحضور الوطني في محيط تطبعه المنافسة سواء على الصعيد الجهوي أو القاري.

وأضاف ذات البلاغ أن هذا المرسوم ينص في مقتضياته الجديدة علي تحديد مبلغ الدعم المقدم للإنتاج الأجنبي بالمغرب للأعمال السمعية البصرية والسينمائية بنسبة 20 في المائة، مما سيضاعف من المبالغ المخصصة للاستثمار، حيث من المرتقب أن تنتقل من 300 مليون درهم حاليا إلى 5 مليار درهم خلال السنتين المقبلتين.

وأشار المصدر إلى مقتضيات تنظيمية وإجرائية يتضمنها هذا المرسوم تتعلق بإحداث لجنة خاصة تعنى بدعم الإنتاج الأجنبي بالمغرب وتعمل في إطار القوانين المنظمة للصناعة السينماتوغرافية الجاري بها العمل.

ووفق البلاغ نفسه، فإن هذا المرسوم يستجيب، بالإضافة إلي الملاءمة القانونية، إلى الحاجة إلى المزيد من تقوية حضور المغرب في المشهد السينمائي والمشهد الإعلامي الدولي عامة، كما سيفتح آفاقا واعدة في مجال الاستثمار الدولي، فضلا عن “الانعكاسات الاقتصادية والاجتماعية المتمثلة في خلق فرص الشغل وتطوير إنتاجنا الوطني”.

و.م.ع

تعليق فيسبوك

Comments are closed.