الساتيام توضح حقيقة منعها للمسافرين الافارقة

على ضوء الصورة المنشورة على مواقع التواصل الاجتماعي، والتي تروج لخبر يفيد أن شركة النقل في المغرب “CTM”، أصبحت تمنع على مستخدميها بيع التذاكر للمهاجرين الأفارقة المنحدرين من جنوب الصحراء، والتي لا تتوفر على شهادة الإقامة أو التنقل القانوني في المغرب.

وفي هذا الصدد، تفند شركة النقل في المغرب “CTM” هذه الادعاءات، مبرزة أن الوثيقة لا علاقة لها بالشركة، وأنه لا يوجد أي إعلان من هذا النوع صادر عن الإدارة العامة لـ “CTM”.

وتؤكد الشركة، أن أسسها وقيمها وأخلاقها لا تسمح بأي شكل من الإقصاء، وأنه على مدى 100 سنة من التواجد، كان المسافرون صلب اهتمام “CTM”، على اختلاف أصولهم وجنسياتهم، مشيرة إلى أن المستخدمين وأطر الشركة يتشبعون بنفس الثقافة كما يتم دائما تحسيسهم بذلك.

تعليق فيسبوك

Comments are closed.