MFM Radio Live

الصويرة.. مائدة مستديرة حول آثار كوفيد-19 على تمكين النساء

تارخ النشر 27 نونبر 2020


أحمد بن اعيوش
إحتضنت مدينة الصويرة مائدة مستديرة، أختير لها موضوع آثار “كوفيد-19 “على تمكين النساء.
اللقاء، الذي يصادف تنظيمه 25 نونبر، اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة، نظم بمبادرة من جمعية “الخير النسوية” وبدعم من المنظمة السويسرية للمساواة بين الجنسين، وذلك بمناسبة الحملة العالمية “16 يوما من النشاط ضد العنف القائم على النوع “.
وحسب المنظمين، يروم هذا اللقاء التأكيد على الآثار السلبية الناتجة عن الوباء وتحديد كيف أن فيروس كورونا المستجد، كشفت عن أوجه عدم المساواة الاجتماعية، وعلى عدم تمكين المرأة في الخطة الاقتصادية والاجتماعية وحقوق الإنسان.
وشدد المشاركون على ضعف وتفاقم ضعف النساء في ظل هذه الأزمة الصحية، وأن العديد من هؤلاء النساء، اللواتي يعملن في القطاع غير الرسمي أو في مجالات النشاط التي لا تزال تحت تأثير هذه الأزمة الصحية العالمية، وجدن أنفسهن فجأة دون مصدر رزق نتيجة للإغلاق القسري لأنشطتهن، و عانين أكثر من انعدام الأمن الاقتصادي ومن زيادة العنف المنزلي والأسري.
وأجمع المتدخلون على أن الأزمة الصحية الناجمة عن هذا الوباء، قد أدت بالأساس إلى تفاقم أوجه عدم المساواة، والتمييز بين الجنسين في المناطق الحضرية والقروية على حد سواء، وأشاروا إلى أن بعض التدابير المتخذة لوقف انتشار هذا الفيروس الفتاك، قد كثفت بدورها من حدة مختلف أشكال العنف المنزلي والبدني والاقتصادي والنفسي، وما إلى ذلك ضد النساء، مؤكدين إن النزاعات الأسرية والزوجية، قد عادت بشكل واضح، فضلا عن تدهور العلاقات بين أفراد الأسرة خلال فترة الحجر الصحي، مع ما يترتب على ذلك من عواقب وخيمة جدا من حيث الضغوط والتوترات التي يشعر بها، أو الصحة البدنية والعقلية، أو الآثار الاقتصادية، أو زيادة عدد الشكاوى المتعلقة بالعنف المنزلي.

فتح الدردشة
تواصلوا معنا