الكيراوي : قطاع التلقيح الإصطناعي ينتظر تأهيلا حقيقيا على المستوى الترابي

عقدت الجمعية المغربية للتنمية الفلاحية بجهة الدار البيضاء سطات ، يوم السبت 9 فبراير الجاري ، بمركز التكوين الفلاحي بالنواصر ، اللقاء التنظيمي السنوي الخاص بالفروع المحلية و الإقليمية و هياكل اتحاد “مضا” لتعاونيات الحليب بالجهة ، بحضور مجموعة من الفعاليات الفلاحية على المستوى الجهوي و الوطني .

و تميز اللقاء بمشاركة رئيس الفيدرالية البيمهنية للحوم الحمراء ، وممثل الكونفديرالية المغربية للفلاحة و التنمية القروية و ممثلين عن المديرية الجهوية للفلاحة و المكتب الوطني للسلامة الصحية بالجهة ، الذين تابعوا عرضا تقنيا حول ” أفاق التلقيح الإصطناعي بالمغرب ” من تقديمم رئيس قسم الإنتاج الحيواني بوزارة الفلاحة و الصيد البحري و التنمية القروية و المياه و الغابات .

وصرح خالد الكيراوي ، رئيس الجمعية المغربية للتنمية الفلاحية بجهة الدار البيضاء سطات ، لإذاعة إم إف إم ” نحاول من خلال هذه اللقاءات أن نتواصل مع مختلف فروع الجمعية حول القضايا التي تهم بالفلاح الصغير و على رأسها قطاع التلقيح الإصطناعي الذي نناقش فيه اليوم مجموعة من المشاكل التي تعيشها هذه الفئة من الكسابة الصغار مع التلقيح الإصطناعي ” ، مضيفا ” هذا القطاع ينتظر تأهيلا حقيقيا على المستوى الترابي من خلال مجموعة من المشاريع و البرامج مع الفلاحين الصغار ” ، مشيرا ” أن الجمعية المغربية للتنمية الفلاحية فخورة بشراكاتها ، و فخورة بالدعم الذي تتلقاه من شركائها ، و هذه مناسبة لتوجيه نداء لكل الفلاحة الصغار للإنخراط في التنظيمات المهنية ، فالتوجيهات الملكية الأخيرة جاء فيها إنصاف الفلاح الصغير ، و حان الوقت أن يكون الحديث مع الفلاح الصغير  عبر التنظيمات و الجمعيات و التعاونيات التي تهتم بالفلاح الصغير ، أملنا أن تلقى  رسالتنا و مشروعنا  صدى في صفوف هذه الفئة “

سكينة العز 

صحافية متدربة 

تعليق فيسبوك

Comments are closed.