المحكمة تقرر تأجيل محاكمة رئيس بلدية الهراويين

أجلت المحكمة الادارية بالدار البيضاء ملف مصطفى الصديق، رئيس بلدية لهراويين، إلى غاية الاثنين 27.يناير الجاري ، بعد أن كان مقررا أن يتم البث في الملف أول أمس الاثنين.

وحسب العارفين بخبايا هذا الملف، فإن الأمر لن يتوقف عند حدود قرار العزل، بل سيتعداه للمتابعة القضائية، وذلك بناء على تقارير سابقة رصدتها مجموعة من لجن التفتيش، ومن أهمها لجنة مركزية تابعة لمفتشية الإدارة الترابية.

وتم رصد عديد الاختلالات في حق رئيس جماعة لهراويين، وهي الغدر الضريبي المرتبط برسوم الأراضي غير المبنية، التلاعب في أجور العمال المياومين، صفقات حفر آبار وبناء سقايات وصفقات مد قنوات بشكل غابت عنه المساطر القانونية السليمة، إضافة إلى صرف مبالغ بين 180 و200 مليون سنويا بسندات طلب مشبوهة.

تعليق فيسبوك

Comments are closed.