المنتدى الافريقي الأول للرياضة المدرسية من أجل بلورة مخطط عمل للارتقاء بالرياضة في افريقيا

جعلُ الرياضة المدرسية مادة إجبارية في جميع المدارس بالقارة الإفريقية، من أجل النهوض بالممارسة الرياضية ومكافحة الخمول البدني. هذا ما شدَّدَ عليه يوسف بلقاسمي الكاتب العام لوزارة التربية الوطنية في تصريح للصحافة على هامش انعقاد المنتدى الافريقي الأول للرياضة المدرسية، والذي احتضنته مدينة الرباط يومي 15 و16 يناير 2018. وأكد بلقاسمي في ذات التصريح أن المنتدى الإفريقي للرياضة المدرسية الذي احتضنته الرباط على مدى اليومين الماضيين مكن من بلورة مخطط عمل للارتقاء بالرياضة في القارة الإفريقية بهدف إدماج كافة الشباب في المنافسات الرياضية. وأضاف أيضا أنه من بين أهداف المنتدى تقاسم الخبرات المتعلقة بتنمية الرياضة المدرسية في القارة الافريقية.

المنتدى الذي حظي بالرعاية السامية لجلالة الملك محمد السادس تحت شعار “الرياضة المدرسية: رافعة لتنمية الرياضة الافريقية” ، تنظمه وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بشراكة مع وزارة الشباب والرياضة والجامعة الملكية المغربية للرياضة المدرسية والجامعة الدولية للرياضة المدرسية. هذه الأخيرة التي اغتنمت فرصة انعقاد المؤتمر للتعاون في تكوين استراتيجية للرياضة المدرسية في المغرب و افريقيا بهدف تأمين نجاح فعاليات جيمنازياد 2018 المزمع تنظيمها في مراكش والدار البيضاء في ماي المقبل. كما صرّح بذلك للصحافة لوران بترينكا، رئيس الجامعة الدولية للرياضة المدرسية والذي أشار الى أنه ومن بين أهداف المنتدى تأسيس شبكة تعمل على التيمة الأساسية وهي الرياضة والتربية.

وفي كلمة بالمناسبة أكد رشيد الطالبي العلمي وزير الشباب والرياضة أكد على ضرورة تظافر جهود مختلف الفاعلين و المتدخلين و المشرفين على حقل الرياضة المدرسية، من أجل تمكين الشباب المتمدرس من ممارسة الرياضة في ظروف تكفل تشجيع المواهب الصاعدة وبمناهج تصقل الطاقات الواعدة للشباب الإفريقي .

يذكر أن المنتدى عرف مشاركة 60 بلدا منها 38 بلد إفريقي وعرف حضور مسؤولين على الرياضة المدرسية بهذه الدول ومسؤولو وخبراء الاتحاد الدولي وأعضاء من اللجنة الأولمبية الدولية ورياضيين مرموقين.

ام اف ام 

تعليق فيسبوك

Comments are closed.