انطلاق حملات تحسيسية للابتكار الاجتماعي

أعلن مركز الأبحاث للتكنولوجيا من أجل التنمية لجامعة مونديابوليس عن إطلاق حملات تحسيسية في موضوع الابتكار الاجتماعي عبر العرائض، تحت شعار “لنشارك في شؤون مدينتنا”، والمندرجة في إطار مشروع “تعزيز الديمقراطية المحلية عبر وسائل تواصل جديدة”، بكل من طنجة، صفرو وطانطان.

وأفاد بلاغ للمركز، أنه هذه الحملات التحسيسية تهدف إلى الرفع من مستوى وعي المواطنات والمواطنين بأهمية المشاركة المواطنة في تدبير الشأن المحلي، والمساهمة في خلق قوة اقتراحية من خلال التفكير في حلول وبدائل مبتكرة ذات صلة بالإشكاليات التي تعاني منها المدينة، بغاية تحويل هذه الأخيرة إلى فضاء منفتح على مبادئ المشاركة والابتكار والشفافية.

وأضاف البلاغ، أن هذه الحملات التحسيسية تتزعمها مجموعة من الجمعيات المستفيدة من الدورات التكوينية في موضوع ممارسة الحق في العرائض التي سبق لمركز الأبحاث أن قام بإحداثها بهذه المدن، والتي تمكنت من تقديم عرائض محلية إلى المجلس الجماعي في المواضيع التي تترافع حولها.

وأوضح المصدر ذاته، أن فعاليات المجتمع المدني بالمدن المذكورة، تستعد إلى نهج أساليب متنوعة كطرق الأبواب ونصب الخيام وكتابة مسرحيات وتنظيم أنشطة وندوات فكرية بهدف خلق دينامية حوارية ينخرط فيها الرجال والنساء والشباب والأطفال من أجل تحقيق هدف مشترك وهو الرقي بالمدينة.

وأكد المركز، أنه سيتم العمل على تثمين الاقتراحات والأفكار الجيدة من خلال تحويلها إلى عرائض محلية.

وأشار المصدر نفسه، إلى ان هذه الحملات التحسيسية تأتي في إطار مشروع “تعزيز الديمقراطية التشاركية عبر وسائل تواصل جديدة”، الذي يشتغل عليه مركز الأبحاث بشراكة من مبادرة الشراكة الأمريكية الشرق أوسطية، وبتعاون مع المنظمة المغربية لحقوق الإنسان، فرعي طنجة وصفرو، ومركز جيل الصحراء للدراسات والتفكير بطانطان.

تعليق فيسبوك

Comments are closed.