انعقاد الدورة الثانية للجنة المشتركة المغربية الصربية

أشاد رئيس الحكومة  سعد الدين العثماني ونائب الوزير الأول ووزير التجارة الدولية والمواصلات بحكومة جمهورية صربيا رسيم جافيتش، خلال مباحثات جمعت بينهما، اليوم الأربعاء بالرباط، بالمستوى الجيد لعلاقات الصداقة التي تجمع بين البلدين وبمستوى التنسيق بينهما على الصعيد الثنائي وإقليميا وفي مختلف المحافل الدولية.

وذكر بلاغ لرئاسة الحكومة أن اللقاء الذي جمع رئيس الحكومة بجافيتش الذي يقوم بزيارة عمل للمغرب في إطار انعقاد الدورة الثانية للجنة المشتركة المغربية الصربية، تمحورت حول سبل تعزيز التعاون الثنائي في مختلف المجالات، كما شكل مناسبة للتنويه بالمستوى الجيد لعلاقات الصداقة التي تجمع بين البلدين وبمستوى التنسيق بينهما على الصعيد الثنائي وإقليميا وفي مختلف المحافل الدولية، حيث يعمل البلدان على دعم مواقف وترشيحات كليهما.

وأوضح البلاغ أن الجانبين سجلا خلال هذا اللقاء آفاق التعاون الهامة التي ستفتحها الدورة الثانية للجنة المشتركة المغربية الصربية، خاصة في قطاعات واعدة من قبيل السياحة والتجارة، حيث أكدا على ضرورة العمل على تشجيع الشراكات المثمرة بين الفاعلين الاقتصاديين في البلدين بشكل أكبر وتنظيم منتدى مشترك لرجال الأعمال في أقرب الآجال، وتوفير التسهيلات التي من شأنها أن ترفع حجم المبادلات التجارية إلى مستوى العلاقات السياسية الجيدة بين المغرب وصربيا.

سكينة العز

صحافية متدربة

تعليق فيسبوك

Comments are closed.