MFM Radio Live

بإقليم مولاي يعقوب تحويل 2500هكتار لزراعة أشجار الزيتون.

تارخ النشر 1 يونيو 2021

أقدمت المديرية الإقليمية للفلاحة  على إطلاق مشاريع فلاحية لتثمين المنتوج الفلاحي بمنطقة مولاي يعقوب  مع استكمال العام الجاري، وخاصة في مجال غرس الزيتون والذي يخدم مصالح الفلاحين  في جماعات عين قنصرة وأولاد ميمون والوديين,

ويهدف المشروع حسب تقرير للمديرية تنظيم القطاع من خلال خلق أربع تعاونيات وتحقيق مردودية 3 أطنان للهكتار من الزيتون وتحسين الهامش الخام للفلاحين ليبلغ 12 ألف درهم للهكتار، وخلق ما يناهز 69 ألف يوم عمل إضافي في السنة.

ويشمل المشروع غرس صنفي “الحوزية” و “منارة” على امتداد 125 شجرة في الهكتار بالمناطق البور، من خلال مساعدة تقنية لتتبع أشغال الغرس.

ومن جهة أخرى، أشارت المديرية إلى مشروع الرفع من إنتاجية الحبوب في جماعة عين قنصرة، من خلال تحقيق مردودية بمعدل 25 قنطارا للهكتار بالنسبة، والرفع من عائدات المنتجين ب 39 في المائة بالانتقال من 2417 درهم للهكتار الى 3321 درهم للهكتار.

ويروم المشروع أيضا خلق حوالي 13 ألف و560 يوم عمل إضافي، وتثمين الانتاج المحلي والتحكم في التسويق عبر تخزين 40 في المائة من الانتاج وتشجيع مسلسل البيع الجماعي من خلال تقوية الروابط بين المنتجين والمصنعين.

ويتضمن المشروع الذي أطلق في إطار الدعامة الثانية لمخطط المغرب الأخضر، تكثيف انتاج الحبوب وتثمينه من خلال بناء وحدة لتخزين الحبوب بطاقة 5760 طنا.

كما يجري تنفيذ مشاريع أخرى في إطار المخطط الفلاحي الجهوي من قبيل مشروع تكثيف تربية النحل بسيدي حرازم، الذي يهدف الى الرفع من الإنتاجية من 14 الى 20 كلغ للمنحل ورفع مداخيل الساكنة المحلية وخلق 6660 يوم عمل سنويا.


للتفاعل مع هذا المقال WhatsApp
فتح الدردشة
تواصلوا معنا