MFM Radio Live

بارتوميو يتشبث بمنصبه رئيسا للبارصا و”كورونا” تهدد كرسيه الرئاسي

تارخ النشر 26 أكتوبر 2020

تراجعت إدارة نادي برشلونة الإسباني لكرة القدم بقيادة الرئيس جوسيب ماريا بارتوميو، قبل قليل من يومه الإثنين، عن تقديم إستقالة جماعية، في ظل حملة سحب الثقة من طرف منخرطي الفريق الكتلاني.

وانتهى قبل قليل إجتماع طارئ لبرلمان البارصا إمتد لأربع ساعات، لكنه لم يسفر عن ما كان يتمناه جمهور “البلوغرانا”، حيث رفض بارتوميو الإستقالة التي كان يتوقعها أغلب المتتبعين، خاصة بعد الهزيمة ضد الغريم التقليدي، ريال مدريد، في الكلاسيكو الذي أقيم السبت الماضي.

ولحدود الآن سيستمر جوزيب ماريا بارتوميو في منصبه، بعدما كان قد طالب عشية يومه الثلاثاء، من الحكومة الكتالونية بتأجيل عملية التصويت ضد سحب الثقة منه، بسبب الظروف الصحية التي تمر متها إسبانيا والعالم جراء وباء كورونا.

ومن المنتظر أن يتغير الوضع بعد 24 ساعة، حيث كشفت صحيفة “ماركا”، بأن حكومة الإقليم، ستبث في قرار القرار النهائي المتعلق بالتصويت في المدة المشار إليها.


للتفاعل مع هذا المقال WhatsApp
فتح الدردشة
تواصلوا معنا