بالتفصيل.. هكذا انتهت حياة السيدة حاملة فايروس “كورونا”

قالت بلاغ لوزارة الصحة إن السيدة التي تم اكتشاف اصابتها بفايروس كورونا المستجد الاسبوع الماضي قد فارقت الحياة.

ويتعلق الأمر بالسيدة البالغة من العمر 89 سنة والتي كانت تعاني من أمراض مزمنة على مستوى الجهاز التنفسي والقلب والشرايين وأمراض أخرى، ورغم تدخلات طاقم طبي متكون من أساتذة متخصصين في الأمراض التعفنية وعلم الفيروسات والإنعاش وتخصصات أخرى ، فإن المريضة سلمت روحها للباري عز وجل.

وبهذه المناسبة الأليمة تتقدم وزارة الصحة لعائلة المرحومة بتعازيها راجية من الله العلي القدير أن يتغمدها بواسع رحمته ويسكنها فسيح جناته ويلهم أهلها الصبر والسلوان،  وإنا لله وإنا إليه راجعون

تعليق فيسبوك

Comments are closed.