MFM Radio Live

بنشعبون : “يجب أن نكون صارمين اتجاه المتهربين من الضرائب”

تارخ النشر 7 دجنبر 2020

أيد المحلل السياسي والاقتصادي جمال براوي دعوة وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، إلى التعامل بصرامة مع المتهربين من الضرائب وبالخصوص مع المتلاعبين في الفواتير، الذين يحرمون خزينة الدولة من موارد كبيرة.

كما جدد براوي ضمن برنامج “آش واقع”، دعوته إلى تجريم التهرب الضريبي متسائلا عن مصدر الأموال التي يجنيها بعض الأشخاص رغم ادلائهم بتصريحات ضريبية تبين أنهم لم يربحوا شيئا خلال السنوات الضريبية الماضية.

وأكد المحلل السياسي، أن الحل الأمثل للتقليص من التهرب الضريبي، هو تشديد العقوبات السجنية على المتهربين، داعيا إلى إحداث لجن أو فرق من أجل القيام بدراسات والإطاحة بكل من خالف القوانين.

وقال محمد بنشعبون، وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، خلال جلسة عمومية بمجلس المستشارين، “إذا كنا نريد لغة الوضوح والحقيقة، فيجب أن نكون صارمين اتجاه المتهربين من الضرائب، وبالخصوص مع أولئك الذين يتلاعبون بالفواتير ويحرمون خزينة الدولة من موارد كبيرة يمكن أن توجه إلى الأولويات الاجتماعية، التي فتئتم تطالبون بها”. وأوضح بنشعبون، أن الحكومة منسجمة وتنسق بين جميع مكوناتها من أجل تنزيل البرنامج الحكومي، مشيرا إلى أنه من غير المعقول أن نطالب الحكومة برفع ميزانية الصحة والتعليم وزيادة الأجور وتقليص المديونية، ثم قول إن الحكومة اختارت الحلول السهلة.

فتح الدردشة
تواصلوا معنا