بودرقة : يجب على الشباب معرفة حقيقة المغرب الحديث

نظم رواق جامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء، أول أمس السبت، بالمعرض الدولي للنشر والكتاب، ندوة بمناسبة تقديم وتوقيع كتاب من مذكرات مبارك بودرقة-عباس “بوح الذاكرة وإشهاد الوثيقة”.

وقال مبارك بودرقة، مؤلف الكتاب وعضو سابق لهيئة الانصاف والمصالحة، “الكتاب عبارة عن جزء  من تاريخ المغرب الحديث”، داعيا الشباب المغربي إلى البحث والقراءة من أجل معرفة حقيقة التاريخ المغربي.

وأضاف بودرقة، أن الهدف من البحث في التاريخ، ليس هو العيش والاجترار للماضي، مشيرا إلى أنه من الواجب معرفة الماضي من أجل بناء الحاضر وتشييد المستقبل.

وأوضح المتحدث، أن المغرب يتسع للجميع، وأن الديمقراطية وحقوق الإنسان، من أهم العوامل التي تسهل الطريق من اجل التنمية.

https://www.youtube.com/watch?v=OMg4N-fNzU8&t=80s

تعليق فيسبوك

Comments are closed.