MFM Radio Live

توطيد العلاقة بين المغرب وهنغاريا.. تدشين قنصلية شرفية جديدة بمراكش

تارخ النشر 10 فبراير 2021

جرى، امس الثلاثاء بمراكش، تدشين قنصلية شرفية جديدة لهنغاريا، لتشكل بذلك لبنة جديدة في توطيد أواصر الصداقة والتعاون بين البلدين.
وقال سفير هنغاريا بالمغرب، السيد ميكلوس تروملر، خلال حفل تميز بتنصيب السيد عبد العزيز الذهبي بصفته أول قنصل شرفي لهنغاريا بالمدينة الحمراء، “بعد طنجة، الدار البيضاء وأكادير، نفتتح اليوم، قنصلية شرفية جديدة بمراكش”.
وأوضح سفير هنغاريا أن اختيار المدينة يعزى إلى إقبال السياح الهنغاريين على المدينة الحمراء كعاصمة سياحية للمغرب، مذكرا بأن أزيد من 40 ألف سائح هنغاري ترددوا على المغرب سنة 2019.
وعبر الدبلوماسي، من جهة أخرى، عن أمله في أن تتيح هذه القنصلية الفرصة لتعزيز أكثر للعلاقات “الممتازة” بين البلدين، مضيفا أن الروابط بين بودابست والرباط تعززت تدريجيا خلال السنوات الأخيرة، لاسيما في المجالين الثقافي والعلمي.
من جانبه، قال السيد الذهبي إن هذا التعيين يعد تشريفا، مؤكدا أنه سيعمل على تقوية العلاقات وروابط الأخوة والتعاون بين المغرب وهنغاريا.
وبعد أن أبرز أهمية تثمين آليات التعاون القائمة بين البلدين، دعا القنصل الشرفي الجديد رجال الأعمال الهنغاريين إلى استغلال الفرص الاستثمارية الهائلة التي تزخر بها المملكة، خاصة في القطاع السياحي.
وشغل السيد الذهبي، الحاصل على دكتوراه في العلوم التقنية، عددا من مناصب المسؤولية بالمغرب على رأس مقاولات كبرى تعمل في المجال الطرقي.
ويدير السيد الذهبي حاليا، مكتبا استشاريا إلى جانب عضويته بالمنتظم العالمي للخبراء الدوليين، ورئاسته لتجمع الخبراء الدوليين المتواجد بجنيف السويسرية.


للتفاعل مع هذا المقال WhatsApp
فتح الدردشة
تواصلوا معنا