جاسيندا أردرن : هذا واحد من أحلك أيام نيوزيلاندا

عاشت نيوزيلندا اليوم الجمعة ، يوما داميا بسبب هجومين مسلحين على مسجيدين في كرايست تشيرش ، راح ضحيتهما  49 قتيلا حسب ما أعلنته مصادر أمنية في البلاد ، و 20 بجروح خطيرة اثر إطلاق نار .

و وصفت رئيسة الوزراء جاسيندا أردرن الهجوم بالعمل الإرهابي “من الواضح أن هذا العمل لا يمكن وصفه سوى بأنه هجوم إرهابي” و أضافت ” هذا واحد من أحلك أيام نيوزيلاندا .. من الواضح أن ما حدث هنا عمل غير عادي من أعمال العنف و لم يسبق له مثيل “.

وقالت الشرطة النيوزيلندية أن “منفذ الهجوم رجل كان يرتدي خوذة ونظارات وسترة عسكرية, فتح النار في المسجد من سلاح أوتوماتيكي”. وذكر مفوض الشرطة مايك بوش, أن القتلى سقطوا “على حد علمنا في موقعين, الأول في مسجد بشارع دينز, والثاني في مسجد آخر بشارع لينوود”. وأشار بوش إلى أن “هناك أربعة أشخاص رهن الاعتقال هم ثلاثة رجال وامرأة وأن هناك العديد من القتلى جراء إطلاق النار”.

سكينة العز 

صحافية متدربة

تعليق فيسبوك

Comments are closed.