جماعة السويهلة بمراكش على صفيح ساخن.. إحتجاجات المواطنين على شركة تتأهب لإتلاف ما تبقى من وادي نفيس

أحمد بن أعيوش : مراكش

قام وفد صحافي، يضم ممثلي الصحافة المسموعة والمكتوبة والإكترونية، يومه الأربعاء 17-10-2018 بزيارة ميدانية إلى جماعة السويهلة ضواحي مراكش، حيث نظم العشرات من سكان دواوير أيت ايمور، وقفة احتجاجية وسط وادي نفيس الذي تعرض إلى الإتلاف بكامله من طرف شركات استخراج مواد البناء، معتبرين أن إحدى هده الشركات، تتأهب لإتلاف ما تبقى من الوادي، حيث تنتج أضرارا كثيرة للساكنة، في مجال البيئة التي تتضرر بشكل خطير، باستنزاف الفرشة المائية، واجتثاث الأشجار والنباتات، وإتلاف مرعى ماشيتهم، وانتشار الأمراض المعدية بسبب رمي الأزبال هناك

 

، وقفنا على ضيعات كثيرة، جف الماء في آبارها، ويبست أشجار عشرات الهكتارات من الزيتون والعنب والمشمش.. وتسلل الرعب إلى قلوب الساكنة التي أصبح معظمها، يفكر جديا بترك الجمل وما حمل

مأساة حقيقية تلك التي وقفنا عليها بين الضيعات وبين البيوتات وبين أضلع الرجال الدين أكدوا لنا في تصريحات صحفية، أنهم باتوا يعيشون العوز والفقر بسبب الجفاف الذي ضرب القبيلة بقوة، مرده حسب تعبيرهم تلك الشركات التي استنزفت عمق الوادي، وجعلته أرضا قاحلة.. أحد الساكنة أبى إلا أن ندخل ضيعته التي يبس فيها شجر الزيتون، وأصبح يبتاع قنوات ماء التنقيط بها لسد رمق أسرته ودفع ثمن دوائه

 

الساكنة وجهت في الأمر شكايات إلى المسؤولين، جاء في إحداها -توصلنا بنسخة منها- أن لجنة موسعة مكونة من وكالة الحوض المائي والمجلس الجماعي بالسويهلة وكذا مسؤولين بالبيئة بولاية مراكش، قد قاموا بزيارة يوم الاثنين 02-04-2018 للمكان المذكور قصد ترخيص جديد لإحدى الشركات بوادي نفيس رغم أن الوادي لم تبقى فيه نقطة واحدة لم تستنزف من طرف تلك الشركات لعدة مرات متوالية، وناشدت الساكنة والي جهة مراكش آسفي من خلال شكاية، وقع فيها أكثر من 80 متضررا، ب”تخصيص لجنة لتقصي الحقائق المزرية التي آل إليها الوادي والساكنة المجاورة من جفاف ودمار شامل ولا أحد من المسئولين، يراعي للساكنة حالتها المزرية، خصوصا مع ماء السقي” وتم ختم الشكاية بأن مثيلاتها ستعرف طريقها إلى كل من وزير التجهيز ووزير الداخلية والديوان الملكي”، هذا وجدير بالذكر أن الشركة المذكورة، تعمد يوميا بتفقد المكان ووضع إحدى آلياتها، مما يخلق إستياء كبيرا وسط الساكنة، ليجددوا مطالبهم للمسؤولين بالتدخل العاجل

تعليق فيسبوك

Comments are closed.