جمعية لويس برايل تنظم مهرجانها الدولي في دورته الثامنة

تختتم  يوم غذ الأحد بتطوان فعاليات المهرجان الدولي للموسيقيين المكفوفين، في دورته الثامنة التي تنظمها جمعية لويس برايل ، وتحمل هذه  الدورة اسم “عبد الفتاح الدك “. وتضمن برنامج المهرجان مجموعة من العروض المسرحية منها فرقة نور الإسكندرية للموسيقى العربية من جمهورية مصرالعربية ، وفرقة أصدقاء المشاهب تطوان-المغرب.

كما تضمن فقرة عرض الفنان جورج غونسالف من البرتغال، وآخر للفنانة نورية روز غرسيا والفنان مرسيلينو رودريغز كونسليز من اسبانيا. وعرض ثالث لكريستينا افونسو من البرتغال. بالإضافة إلى عرضي الفنان المهدي ملكان بالمغرب. وكمال الراضي و عبد الرحيم أدم من بلجيكا. ويختتم المهرجان بتنظيم سهرة فنية رفقة جوق الهلال تطواني بمشاركة مجموعة من الفنانين المكفوفين.

ويهدف المهرجان الدولي للموسيقيين المكفوفين بتطوان إدماج الشخص الكفيف في محيطه،  والتحسيس بقضيته وإبراز قدراته و إبداعاته في الميدان الموسيقي،  كما يروم خلق فرص للتلاقي وتبادل الخبرات والتجارب بين الموسيقيين المبدعين المكفوفين من المغرب وباقي بلادن العالم، كما يتوخى المهرجان  إعطاء الفرصة للمبدع الموسيقي الكفيف لإبراز إبداعاته في هذا الميدان.

واستنادا إلى ماء جاء في بيان الجهة المنظمة فالمهرجان يروم التحسيس ولفت الأنظار إلى الأشخاص الموسيقيين  في وضعية إعاقة من المكفوفين و الصعوبات التي يلقاها الشخص الكفيف في الإبداع.

أحمد المريني

 

 

 

تعليق فيسبوك

Comments are closed.