MFM Radio Live

جميلة المصلي توقع اتفاقيات شراكة مع المجتمع المدني بوزان

تارخ النشر 13 أبريل 2021

أشرفت وزيرة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة، جميلة المصلي، وعامل عمالة وزان المهدي شلبي، يوم امس الاثنين بمدينة وزان، على توقيع عدد من اتفاقيات الشراكة مع جمعيات المجتمع المدني ذات مضامين اجتماعية وسوسيو-اقتصادية.

وتهم الاتفاقيات، التي وقعتها وزارة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة ومؤسسة التعاون الوطني وجمعيات محلية، تحسين جودة الخدمات بدار المسنين بوزان، و دعم مركز التضامن والإسعاف الاجتماعي بوزان، و دعم مشروع إحداث وحدة للغسل والغزل التقليدي للصوف بالفضاء متعدد الوظائف بحي القشريين والتي تروم التمكين الاقتصادي للنساء في وضعية هشاشة.

في كلمة بالمناسبة، أبرزت السيدة المصلي أن الاتفاقيات المبرمة تأتي تنفيذا لفلسفة ومضامين السياسة الاجتماعية الحكيمة التي يقودها صاحب الجلالة الملك محمد السادس والتي تجسد عنايته الفائقة والدائمة بالفئات الهشة من المجتمع، مبرزة أنها تتماشى أيضا والسياسات العمومية المهتمة بالأشخاص الذين يعانون من الهشاشة وجهود ترسيخ قيم التضامن.

وأكدت أن اتفاقيات الشراكة المبرمة في مدينة وزان تعكس بالملموس أن المملكة المغربية ماضية في بلورة استراتيجيتها الوطنية الرامية أساسا لدعم الفئات المجتمعية التي تحتاج إلى العناية الاجتماعية في شتى تمظهراتها، كما تعكس أن المغرب قطع أشواطا مهمة في مسار التنمية الشاملة، التي تضع الإنسان في صلب انشغالاتها.

وأضافت الوزيرة أن الاتفاقيات المبرمة تهدف أيضا إلى تحقيق التمكين الاقتصادي للنساء وضمان المشاركة الاقتصادية لهن في أفق تحقيق المساواة وتعميم جني ثمار التنمية البشرية، وكذا محاربة كل أشكال الإقصاء الذي يعاني منه الأشخاص في وضعية صعبة، وذلك بتنسيق بين كل مؤسسات الدولة والسلطات المحلية في إطار الالتقائية و تناغم البرامج والمخططات.

وفي إطار التتبع الميداني لسير مؤسسات الرعاية الاجتماعية بوزان، قامت السيدة جميلة المصلي والوفد المرافق لها، بزيارة تفقدية لكل من الفضاء متعدد الوظائف للنساء بحي القشريين، و مركز دعم تمدرس الأطفال في وضعية صعبة و دار المسنين، والمركز الاجتماعي للقرب، وورش بناء مركز حماية ورعاية الأطفال في وضعية صعبة، والذي يتم إنجازه في إطار شراكة مع الحكومة الأندلسية.


للتفاعل مع هذا المقال WhatsApp
فتح الدردشة
تواصلوا معنا