جهة مراكش : التحقيق في ملف لتزوير صفائح السيارات وشبكة ضمنها مالك مركز للفحص التقني وعضو جماعي

يروج الاسبوع الجاري بإبتدائية ايمنتانوت بإقليم شيشاوة ملف لتزوير صفائح السيارات، بعد شكاية، وضعها أحد الضحايا، افتضح بعدها أمر شبكة متخصصة في الموضوع المذكور من ضمن أفرادها مالك مركز للفحص التقني وعضو جماعي.
تفاصيل الحكاية، ابتدأت مباشرة بعد إحالة هذه القضية على عناصر الضابطة القضائية لدرك شيشاوة قصد التحقيق، وذلك بعد أن وضع مستشار جماعي بمجلس جماعة لمزوضية ضواحي مدينة شيشاوة شكاية مباشرة لدى وكيل الملك بابتدائية ايمنتانوت، جاء فيها تعرضه لعميلة نصب واحتيال من قبل وسيط في قطاع السيارات وموظف بجماعة لمزوضية، ابتاعا له في البداية سيارة لم يتمكن من إخضاعها للفحص التقني حين اتضح للتقني المختص هناك أن الرقم التسلسلي للاطار الحديدي لا يتطابق ورقم صفيحة السيارة التي بحوزته وهو الأمر ذاته الذي أعيد عند عرضه لسيارة أخرى لدى نفس المركز، إذ استبدلها من الضنينين بنية طي الملف، لكن الضحية فضل اللجوء الى القضاء، وتمكنت عناصر الدرك الملكي بعد التحقيقات الاولية من توقيف مالك مركز للفحص التقني بمنطقة قلعة السراغنة ومستخدم في مركز لفحص السيارات بمدينة مراكش، حين كشف الوسيط والموظف الموقوفين عن وجود أشخاص آخرين ضمن شبكة متخصصة في تزوير صفائح العربات، أصدرت مذكرة بحث وطنية في حقهم، كما تم حجز سيارتين مزورة صفائحهما وفتح تحقيق للبحث عن مكان سيارة أخرى تم بيعها لعون سلطة بجماعة لمزوضية.
أحمد بن أعيوش/ مراكش

تعليق فيسبوك

Comments are closed.