ساكنة سفوح الجبال بأكادير تستفيد من قافلة طبية متعددة التخصصات

استفاد نحو 825 شخصا من مختلف الفئات العمرية في كل من “إغيل أُضرضور” وآيت المودن ودواوير أخرى بأكادير، طيلة يومي السبت والأحد بمدرسة “مسكينة” الابتدائية، من فحوصات واستشارات طبية متعددة التخصصات ضمن قافلة طبية نظمتها جمعية “أجديك” للتنمية والمحافظة على البيئة.

وشملت التخصصات أمراض السكري والغدد، والقلب والشرايين، والجهاز الهضمي، والنساء والتوليد، والطب الباطني، وجراحة الأطفال، بالإضافة إلى الطب العام. وأشرف طاقم طبي وتمريضي، يتكون من عشرين طبيبا وممرضا، على هذا التدخل التطوعي.

بوجمعة المهين، رئيس جمعية “أجديك” للتنمية والمحافظة على البيئة، قال في تصريح لهسبريس: “هذه العملية الإنسانية التي نظمت لفائدة سكان سفوح الجبال بأكادير شهدت توافد عدد كبير من المستفيدين، ويرجع ذلك بالأساس إلى وضعية الهشاشة التي يعيشونها والبعد عن المؤسسات الاستشفائية”.

وأوضح المتحدث أن تنزيل هذا الشق الاجتماعي من برنامج الجمعية كان بتنسيق وتعاون  مع السلطات المحلية، ومندوبية وزارة الصحة، والمديرية الإقليمية للتربية الوطنية، وجمعية داء السكري.

ونوه رئيس جمعية “أجديك” للتنمية والمحافظة على البيئة بالطاقم الطبي والتمريضي وكل المتطوعين الذين ساهموا في هذه الالتفاتة الإنسانية.

فاطمة الزهراء الواحدي 

تعليق فيسبوك

.إضافة تعليق