طلبة مغاربة في الصين يناشدون السفارة

وجه  طالب مغربي بالصين، بلسان الطلبة المغاربة المحتجزين في مدينة ووهان الصينية التي تم إغلاقها بسبب مرض كورونا الجديد، أمس الجمعة، نداءً إلى المغاربة عامة والسفارة المغربية خاصة، لإخراجهم من المدينة التي تفشى بها المرض.

وقال الطلبة المغاربة، في مقاطع فيديو وتدوينات نشروها على حساباتهم بمواقع التواصل الاجتماعي، إنهم وجدوا أنفسهم عالقين في هذه المدينة الصينية، بعدما قررت سلطات البلاد إقفال كل منافذها خوفا من انتشار الفيروس في مناطق أخرى من البلاد، كما منعت السفر، ما جعل الطلبة المغاربة عاجزين عن الخروج من المنطقة.

وكانت سفارة المغرب ببكين، قد أعلنت يوم أمس أنه نظرا للأوضاع التي تمر بها مدينة ووهان بإقليم خوبي ومدن صينية أخرى، إثر تفشي فيروس كورونا الجديد، فإن مصالحها تتابع الوضع عن كثب في تنسيق مستمر مع السلطات الصينية ومع أبناء الجالية المغربية في هذا البلد.

كما دعت السفارة جميع أفراد الجالية المغربية إلى التحلي بالحيطة واتباع جميع الاجراءات الوقائية التي أعلنت عنها السلطات الصينية ، علما أن منظمة الصحة العالمية لم تصنف، لحد الآن، انتشار هذا الفيروس كحالة طوارئ.

تعليق فيسبوك

Comments are closed.