فاس: اختتام مسابقة أصغر ملكة الجمال المغرب

شهد قصر الفردوس بمدينة فاس، احتضان حفل اختتام مسابقة أصغر ملكة الجمال المغرب في دورته الثانية، حيث عرفت المسابقة منافسة قوية بين المشاركات بمواضيع ومشاريع مهمة والتي تلقت استحسانا من قبل لجنة التحكيم والجمهور الذي استمتع بالعروض المباشرة.

وشهدت المسابقة مشاركة 15 فردا، من مختلف مدن المملكة كفاس وقنيطرة والرباط والدار البيضاء وطنجة والجديد والخميسات ومرتيل، حيث عرف الحفل عرضا للأزياء، من ابداع المصممة ليلى تيموري، التي امتعت الجمهور بلمساتها الفنية.

كما تم اختيار أفضل عارضة أزياء المغرب خديجة ݣميرة وتلها تتويج لينا أݣدور أصغر ملكة الجمال المغرب سنة 2019-2020 ممثلة طنجة، بمشروع ترسيخ ثقافة التطوع للأطفال، وتلتها الوصيفة الاولى أميرة شامة الصبحي ممثلة الرباط تحت مشروع الحد من ظاهرة الاغتصاب الأطفال، والوصيفة الثانية فردوس عبة ممثلة الخميسات تحت مشروع التغير المناخي، والوصيفة الثالثة ملاك كلارا ممثلة الدار البيضاء تحت مشروع الهندسة المعمارية، كما توجت ريحانة رمقي أميرة المهرجان كأصغر مشاركة بمشروع اهتمام بالحيوانات المتخلى عنها.

وفي كلمة السيد مدير المهرجان ياسين العوني بان الحدث هو

وتعتبر المسابقة حدثا استثنائيا، باعتبارها مشروعا ناجحا يهدف إلى التنقيب على الاطفال ذات ميولات فنية، وحاملة لمشاريع قد تساهم بشكل كبير في الساحة الفنية والثقافية الوطنية، كما تعتبر إضافة نوعية تحاول إدارة المهرجان تقديم كل امكانياتها لاحتضانها والدفع بها الى الامام.

تعليق فيسبوك

Comments are closed.