فيفا تسجل تراجع الاسود

تراجع المنتخب الوطني المغربي بمركز واحد، في التصنيف العالمي الشهري الذي كشف عنه الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” اليوم الخميس 28 نونبر، بعد خوض الأسود لمباراتي التصفيات المؤهلة لـ”كان 2021″، أمام موريتانيا وبورندي على التوالي.

وحسب التصنيف ذاته، فإن “أسود الأطلس” قد احتلوا المركز 43 عالميا، خلف المنتخب الأسترالي، في أول تصنيف قدمه “الفيفا” بعد إقامة مباريات رسمية خلال فترة التوقف الدولي الخاصة بشهر نونبر.

أما قاريا، فيواصل منتخب السينغال ريادته على مستوى القارة السمراء، بعد حفاظه على المركز 20 عالميا، متبوعا بمنتخب تونس (27 عالميا)، ثم منتخب نيجيريا الثالث بإفريقيا و31 عالميا.

منتخب الجزائر، المتوج قبل أربعة أشهر تقريبا بكأس إفريقيا للأمم، في نسخة أقيمت بالأراضي المصرية، فقد حل رابعا في الترتيب القاري، والـ35 عالميا.

عالميا، لم يشهد تصنيف “الفيفا” أي تغييرات، إذ يحافظ المنتخب البلجيكي على الريادة، متبوعا بمنتخب فرنسا، صاحب لقب كأس العالم “روسيا 2018″، يليه منتخب البرازيل، ورابعا منتخب إنجلترا، فالأوروغواي، ثم كرواتيا سادسا، بعد أن قفز برتبة واحدة، متجاوزا منتخب  البرتغال.

وكان “أسود الأطلس” قد حققوا، قبل سنة واحدة تقريبا، أفضل ترتيب لهم، قبل أن تجر نهائيات كأس إفريقيا للأمم الأخيرة على المجموعة تراجعا مهولا في الترتيب، انضاف إليه الهبوط برتبة واحدة بشهر نونبر، بعد تعادل بدون أهداف أمام موريتانيا بالجولة الافتتاحية للتصفيات، وفوز أمام بوروندي.

تعليق فيسبوك

Comments are closed.