MFM Radio Live

قيادة المنطقة الجنوبية للقوات المسلحة الملكية بأكادير تحتفل الذكرى ال 65 لتأسيس القوات المسلحة الملكية.

تارخ النشر 14 ماي 2021

احتفلت قيادة المنطقة الجنوبية للقوات المسلحة الملكية بأكادير، اليوم الجمعة، بالذكرى ال 65 لتأسيس القوات المسلحة الملكية.

وتميز هذا الحفل، الذي ترأسه الجنرال دوكور دارمي، بلخير الفاروق، قائد المنطقة الجنوبية، بتحية العلم الوطني وتلاوة الأمر اليومي الذي وجهه صاحب الجلالة الملك محمد السادس، القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية، للضباط وضباط الصف والجنود.

ومما جاء في الأمر اليومي لجلالة الملك، “إن رمزیة ھذا الحدث الوطني المرتبط بمسار تأسیس المغرب الحدیث، لمدعاة لمزید من الفخر والاعتزاز بعراقة جیشنا الباسل وتاریخه الحافل بالأمجاد والبطولات، وبمشاعر الإكبار والإجلال لمن كان لھما الفضل في تأسیس ھذا الصرح الشامخ، الملكین خالدي الذكر، جدنا المغفور له جلالة الملك محمد الخامس، ووالدنا المشمول بعفو الله جلالة الملك الحسن الثاني، أكرم الله مثواھما، جاعلین من ھذه المؤسسة العریقة، مدرسة حقة في التربیة على قیم المواطنة بصدق وإخلاص”.

وأضاف جلالة الملك “ولقد حرصنا، جریا على المألوف في تقالیدنا العریقة، أن نجعل من ھذه الذكرى الغالیة، محطة سنویة للتقییم واستخلاص الدروس والعبر، وتحدید الأھداف والأولویات، من أجل بلورة وتفعیل المخططات والبرامج المستقبلیة، جاعلین نصب أعیننا التطویر المستمر لقدرات القوات المسلحة الملكیة وتمكینھا من الوسائل والتجھیزات، وتكوین وتعبئة أفرادھا وجعلھم قادرین على مسایرة كل المستجدات و رفع التحدیات”.

ويشكل تخليد ذكرى تأسيس القوات المسلحة الملكية مناسبة لاستحضار أزيد من ستة عقود من المهام النبيلة التي تضطلع بها سواء في الدفاع عن الوطن والمساهمة في بناء المغرب الحديث في مرحلة ما بعد الاستقلال أو المهام الإنسانية وعمليات حفظ السلام عبر العالم. 

كما يشكل هذا الاحتفال مناسبة للشعب المغربي قاطبة لاستحضار مدى تضحيات وبسالة هذه القوات وسهرها في الدفاع عن حوزة الوطن ووحدته الترابية وخدمة مصالحه العليا.

ومنذ تأسيس القوات المسلحة الملكية في 14 ماي 1956، انخرطت هذه القوات في مهام إنسانية خدمة للمواطنين في أوقات الأزمة، وكذا خدمة للشعوب عبر العالم، في ظروف الحرب والاضطراب


للتفاعل مع هذا المقال WhatsApp
فتح الدردشة
تواصلوا معنا