من الحب ما قتل… هذا ما وقع لقاصر رفضت الزواج من حبيبها

استقبل مستشفى الحسن الثاني بسطات امس الثلاثاء، حالة ملطخة بالدماء بعدما أصيبت في مختلف انحاء جسدها بطعنات سكين من شخص كان يريد الزواج منها.

وقالت مصادر “إم إف إم ” من سطات، أن الفتاة البالغة من العمر خمسة عشر سنة، تم الاعتداء عليها بحي السلام بالمدينة المذكورة بعد ان رفضته للزواج.
ووصلت عدد “الغرزات” التي سببها السكين حسب ذات المصدر الى سبعين.

وكان سبب الرفض وفق قريب من العائلة، هو السن، حيث قالت الوالدة للمعتدي، مرحبا لكن شريطة بلوغ الضحية سن الثمانية عشرة.
جدير بالذكر ان الضحية يتيمة الاب، واخوتها يصغرونها سنا، خذعت من حبيبها، حين حلت بسطات بعد عطلة في البادية، أمرها بالمجيء للحصول على هاتفها الذي سبق وان اخذه منها قبل مغادرة المدينة.

ووفق المصادر نفسها، فقد حصلت الضحية على شهادة طبية تثبت عجزها لاربعين يوما، في الوقت الذي وضعت فيه شكاية لدى المصالح الامنية.

ياسين حسناوي

تعليق فيسبوك

Comments are closed.