هذا هو القطاع الاكثر توفيرا لمناصب الشغل

أفادت المندوبية السامية للتخطيط بأن قطاع الخدمات شغل برسم سنة 2019 ما مجموعه 4 ملايين و927 ألف شخص، أي 9ر44 في المائة من السكان النشطين المشتغلين، متبوعا بقطاع الفلاحة والغابات والصيد بنسبة 5ر32 في المائة (3 ملايين و568 ألف شخص).

وأوضحت المندوبية، في مذكرتها الإخبارية الأخيرة حول المميزات الأساسية للسكان النشيطين المشتغلين خلال سنة 2019، أن من بين 4 ملايين و927 ألف مشتغل بقطاع الخدمات، هناك 1ر34 في المائة يزاولون بفرع التجارة، و 7ر12 في المائة بفرع الخدمات المقدمة لفائدة المجتمع، و6ر11 في المائة بفرع النقل والتخزين والاتصال.

وأضاف المصدر ذاته أن قطاع الصناعة، بما فيه الصناعة التقليدية، يشغل من جانبه مليون و317 ألف شخص بنسبة 12 في المائة، يليه قطاع البناء والأشغال العمومية، بنسبة 5ر10 في المائة (مليون و148 الف شخص ).

وتشير المندوبية أيضا إلى أن قرابة ثلثي النشيطين المشتغلين بالوسط الحضري (7ر65 في المائة) يشتغلون بقطاع الخدمات،و 5ر17 في المائة بقطاع الصناعة، بما فيه الصناعة التقليدية، فيما يشتغل بالوسط القروي، ما يقارب سبعة نشيطين مشتغلين من بين كل عشرة (4ر69 في المائة) بقطاع الفلاحة والغابة والصيد.

ومن بين المهن الأكثر مزاولة من طرف السكان النشيطين المشتغلين، هناك العمال والعمال اليدويون في الفلاحة والغابة والصيد بنسبة 4ر19 في المائة، والحرفيون والعمال المؤهلون في المهن الحرفية بنسبة 6ر18 في المائة، والعمال اليدويين غير الفلاحيين، والحمالون وعمال المهن الصغرى بنسبة 2ر15 في المائة.

تعليق فيسبوك

Comments are closed.