MFM Radio Live

هذه استراتيجية تنظيم حملة التلقيح ضد كورونا بجهة الدار البيضاء-سطات

تارخ النشر 9 دجنبر 2020

من المرتقب أن تنطلق الحملة الوطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا بالمغرب، في الأيام القليلة القادمة، والتي تهدف لضمان أكثر من 40 في المائة من التغطية

وحسب المعطيات التي ادلت بها المديرة الجهوية للصحة بجهة الدار البيضاء-سطات، نبيلة الرميلي، في لقاء عن بعد نظم من طرف جمعية أخصائي أمراض الرئة بالدار البيضاء، التي تمثل 40 في المائة من الحالات، فإن 6 ملايين من الأشخاص الذين تفرق أعمارهم 18 سنة، سوف يستفيدون من التلقيح.

وأشارت ذات المعطيات، إلى أن المدة المقررة لهذه الحملة ستدوم 12 أسبوعا، أي ثلاثة أشهر، كما سيتم الاشتغال ستة ايام في الأسبوع.

وستقسم الحملة، وفقا لذات المصدر، على أربع فترات، مدة 21 يوما لكل فترة، المرحلة الأولى ستهم العاملين في الصفوف الأمامية، والأشخاص البالغين أكثر من 45 سنة، ثم بعد ذلك مراحل خاصة بالأشخاص البالغين بين 18 و44 سنة.

وأوضحت المعطيات نفسها، أن محطات التلقيح ستمثلها فرق صحية والتي ستتنقل بين مجموعة من المؤسسات والمرافق، مبرزة أن كل شخص منا سيتوصل بدعوة من أجل التلقيح، الذي لا يعتبر إجباريا، ولكن منصوح به من أجل الوصول إلى مناعة جماعية للسيطرة على انتشار الفيروس.

وسوف يتسلم المستفيدون بطاقة من أجل مجموعة من الأغراض كالسفر مثلا، وفقا لذات المصدر.

فتح الدردشة
تواصلوا معنا