وفاة كفيف كان معتصما رفقة أصدقائه فوق سطح بناية وزارة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية

لقي أحد أفراد مجموعة المكفوفين المعتصمين بسطح بناية وزارة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية، حتفه أمس 07-10-2018 بعد سقوطه من سطح الوزارة، وهو ينحدر من جماعة أوريكا ضواحي مدينة مراكش، يبلغ من العمر 28 سنة، وحاصل على إجازة في الأدب العربي

وأفاد بلاغ للوزارة المذكورة أنه “تم نقل الفقيد، تغمده الله برحمته، مباشرة بعد سقوطه من الجهة الخلفية للبناية عبر سيارة الإسعاف التي كانت مرابطة جنب الوزارة طيلة مدة الاعتصام، وقد وافته المنية في طريقه إلى مستشفى ابن سينا”.

وتابعت الوزارة أنه “تم فتح تحقيق في الحادث من طرف السلطات المعنية تحت إشراف النيابة العامة”، معربة عن عميق الحزن والأسف على هذا الحادث الأليم

وفي اتصال هاتفي بعبد الله التونسي عن التنسيقية الوطنية للمكفوفين المعطلين أكد لنا أن الضحية، كان قيد حياته يتحدث مع عائلته عبر هاتف أحد أصدقائه قبل أن يقع من فوق السطح.. وانه كان يخوض مع عدد من المكفوفين، تحت لواء التنسيقية الوطنية للمكفوفين المعطلين حاملي الشهادات، منذ 12 يوما إعتصاما فوق سطح الوزارة، للمطالبة بالتشغيل المباشر والإدماج في أسلاك الوظيفة

أحمد بن اعيوش : مراكش

تعليق فيسبوك

Comments are closed.