يا ربي السلامة !!! انتحار طفلة بوادزم وأخرى بالفقيه بن صالح

مسلسل الانتحار بجهة بني ملال خنيفرة لا زال متواصلا في حصد المزيد من الأرواح ، فبمدينة وادزم  وضعت تلميذة في السابعة عشرة من العمر حدا لحياتها شنقا مساء  يوم الخميس 15 فبراير الجاري بعد عودتها من الثانوية التأهيلية التي تتابع بها دراستها بمستوى السنة الأولى بكالوريا.الضحية عثر علي جثتها معلقة بواسطة قطعة قماش داخل بيت أسرتها الكائن بحي الضو .وقد هرعت إلى عين المكان عناصر الشرطة والوقاية المدنية حيث تم نقل جثة الهالكة إلى مستودع الأموات بالمستشفى المحلي محمد الخامس قصد المتعين ، كما تم فتح تحقيق لمعرفة الظروف والملابسات المحيطة بالحادث.تزامنا مع ذلك لفظت طفلة أخرى في الثالثة عشرة من العمر أنفاسها الأخيرة على مستوى جماعة لكريفات بضواحي الفقيه بن صالح، متأثرة  بمضاعفات محاولتها الانتحار قبل حوالي شهر ونصف عن طريق تناول مبيد للحشرات.هذا وتم نقل جثة الضحية إلى مستودع الأموات بالمركز الاستشفائي الجهوي لبني ملال قصد التشريح وتحديد أسباب الوفاة ، فيما فتحت عناصر الدرك الملكي بمركز الفقيه بن صالح تحقيقا لمعرفة ظروف وملابسات الحادث الذي يعتبر السابع من نوعه بجهة بني ملال خنيفرة خلال السنة الجارية 2018 ،بعدما تم تسجيل 71 حالة انتحار بالمنطقة خلال السنة المنصرمة2017  .

عبد المجيد تناني / بني ملال

تعليق فيسبوك

.إضافة تعليق